كلمة عميد الكلية

المهندس - روحي عواجة
الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام علي المبعوث رحمة للعالمين ، سيدنا محمد وعلي آله وصحبه أجمعيين وبعد : أبنائي الطلبة لا شك في أن الجامعات قاطرات تقدم لأممها ، تأخذ بيدها ، وتوجه مسارها ، بل وتحدد لها مصيرها ومستقبلها. ونحن في الكلية العربية للعلوم التطبيقية نعي جيداَ طبيعة الدور الذي يتعين علينا القيام به ، كما ندرك حجم وجسامة المسؤوليات الملقاة على كاهلنا ، لذا فإننا لا ندخر جهداً من أجل أن نكون في طليعة مؤسسات التعليم العالي الفلسطيني وفاء بواجباتنا ، وتحقيقاً لطموحاتنا . وقد حبانا الله قدراً من الموارد والإمكانات البشرية والمادية التي نسعى جاهدين لحسن استثمارها ، تعظيماً للمنفعة منها ، وتنمية لآفاق الرقي المتاحة أمامنا؛ لذا كان من الواجب علينا أن نتقدم ونتحرك في كافة الاتجاهات ، ونطرق كافة السبل من أجل أن نلحق بركب التقدم والتطور الهائل في عالم لا يعترف بالانغلاق والانطواء على النفس ، وأن نكون من طلائع الكليات التي تعتمد أحدث التقنيات في تقديم وظيفة التعليم لأبنائها ، وأفضل معينات البحث العلمي المتميز ، وأرقى خدمة لمجتمع ناشئ يطمح دائما إلى الأفضل والأرقى ، فضلاً عن دور فاعل ومميز على مستوى البيئة العلمية ، وعليه نسأل الله سبحانه أن يوفقنا لكل ما فيه من خير و تقدم وازدهار لتحقيق أهداف رسمناها وأمال توقعناها ورسالة تبنيناها .

أخبار الكلية

للأعلى

المواصفات المتوقعة لخريجي البرنامج وفرص عملهم

  1. المواصفات العامة للخريج:

١,١. الربط بين فروع القانون المختلفة وتطبيقاتها.

٢,١. اكتساب المعارف القانونية ذاتيا من مصادرها المتنوعة (المؤلفات، الأحكام، الدوريات، الوسائط الإلكترونية).

٣,١. تقييم الذات والتوافق مع احتياجات سوق العمل ومراعاة أخلاقيات وآداب المهنة .

٤,١. إجراء الأبحاث وكتابة التقارير والمذكرات.

١,١. القدرة على عرض وجهة نظره وتأييدها بالحجج القانونية لإقناع الآخرين بلغة سليمة.

٦,١. استيعاب مهارات التفاوض وأساليبه ومن له الحق فيه.

٧,١. المرافعة أمام المحاكم وهيئات التحكيم .

٨,١. صـــياغة الوثـــائق القانونيـــة والقـــوانين والقـــرارات الجمهوريـــة واللـــوائح وتقـــديم الاستشارات.

٩,١. استيعاب التطبيقات القضائية وفهمها.

١٠,١. متابعة الأبعاد القانونية والتطورات الاقتصادية والتجارة الدولية.

١١,١. التواصل بلغة أجنبية واحدة على الأقل.

١٢,١. استخدام الوسائل التكنولوجية الحديثة في الاتصال .

٢. المعرفة والفهم:

١,٢. الأسس التي يقوم عليها النظام الدستوري والنظام القانوني.

٢,٢. دور القانون ومراحل تطوره وأهميته في بناء المجتمع .

٣,٢. المبادئ الأساسية والنظريات والاتجاهات القانونية (في مختلف فروع القانون)

٤,٢. التطور السياسي والاقتصادي والتكنولوجي وأثره على الفكر القانوني.

١,٢. مناهج البحث وأدوات التحليل والصياغة القانونية .

٦,٢. الشريعة الإسلامية ودورها باعتبارها المصدر الرئيسي للقانون .

٧,٢. دور المنظمات والاتفاقيات الدولية وأثرها على القوانين الوطنية .

٨,٢. معرفة وفهم قوانين المجتمع المدني وحقوق الإنسان والديمقراطية والمبادئ الحاكمة لأخلاقيات ممارسة المهنة.

٣. المهارات المهنية :

١,٣. كتابة مذكرات الدفاع

٢,٣. كتابة التقارير

٣,٣. المرافعة أمام القضاء وهيئات التحكيم

٤,٣. إجراء المفاوضات .

١,٣. صياغة العقود وتقديم الاستشارات .

٦,٣. الطعن فى الأحكام والتظلم من القرارات .

٧,٣. اللجوء إلى القواعد البديلة لتسوية المنازعات ( التوفيق / التحكيم)

٨,٣. المشاركة فى الأنشطة البحثية .

٩,٣. التعامل مع الأجهزة الحكومية ( صياغة شكاوى / رفع دعاوى)

٤. المهارات الذهنية :

١,٤. تحليل الوقائع فى المسائل محل البحث والربط فيما بينها لاستخلاص النتائج.

٢,٤. تفسير نصوص القانون تفسيرا سليما واستخلاص ما ينطبق منها على الوقائع.

٣,٤. البحث والتحليل والتأصيل لإيجاد حل للمشكلات القانونية المعروضة.

٤,٤. استخلاص اتجاهات القضاء فى المسائل المعروضة واستخدامها فى تدعيم رأيه .

١,٤. القدرة على النقد

٥. المهارات العامة والانتقالية :

١,٥. استخدام الحاسب الآلى في المجال القانوني.

٢,٥. استخدام الوسائط المتعددة ووسائل الاتصال الحديثة فى البحث والتحليل .

٣,٥. الاتصال بالمهتمين بالمجالات ذات الصلة .

٤,٥. العمل بروح الفريق والقدرة على التفاعل مع الآخرين والاستفادة المتبادلة .

١,٥. تبادل المعلومات مع المتخصصين وتنميتها وتحديثها .

٦,٥. التعلم الذاتى المستمر .

٧,٥. التعبيــر عــن وجهــة نظــره بوضــوح فــى المســائل الخلافيــة وعــرض الحجــج التــى يستند إليها.

٨,٥. استخدام المصطلحات القانونية بطريقة سليمة .

٩,٥. المشاركة فى المناقشات ٕوابداء الآراء فيما يعرض من مشكلات .